enar
الرئيسية / قصص / أبو مطير: درست الحقوق وعاهدت نفسي أن أساند المظلومين في كل مكان

أبو مطير: درست الحقوق وعاهدت نفسي أن أساند المظلومين في كل مكان

“أقطعُ يوميًا في الطريق إلى جامعتي أكثر من ٧٠ كيلومترًا ذهابًا من أقصى الجنوب ورجوعًا إلى بيتي على الحدود مع مصر. هذا الكفاح اليوميّ وإن كان مُتعبًا جدًا لكنّي أستشعرُ ثمرته في كل وقت. بعد أن تخرجتُ من الثانوية العامة بمعدل ٩٦.٩ التحقتُ في قسم الحقوق باللغة الإنجليزية حيث نلتُ منحةً دراسيةً من مؤسسة Reach Education Fund لأكمل دراستي الجامعية؛ أملًا أن أنفع فلسطين، وقضايا مجتمعي. ولعل أكثر قضيةٍ تشدني لأدافع عنها، قضيةُ النساء اللواتي يُعنفن، ويُحرمن من التعليم. فكثيرًا ما أسمع عن نساء يُضطهدن من أزواجهن أو أبائهن، يُمنعن من الذهاب إلى الجامعة أو إكمال تعليمهن بغير حق، لذا عاهدتُ نفسي أن أسخّر علمي ومعرفتي لأمنح الشعور الجيّد للآخرين، وللذين يظُلمون دون أن يجدوا سندًا..”
“عاشت عائلتي أوقاتًا كثيرة صعبة قبل الحرب الإسرائيلية الأخيرة وأثناء الحرب وبعدها أيضًا، كان ذلك أكثر ما عانينا منه في السنوات التي مضت، قُصِف منزلٌ قريبٌ جدًا من البيت الذي نسكن فيه، فتضرر منزلنا ضررًا بالغًا كما ترى بعينيك، كدتُ أن أفقد نفسي وعائلتي لولا لُطف الله. لم يضعفني ذلك أو يكسر إرادتي في أن أصبح يومًا ما محامية عظيمة، لدي عائلة رائعة تدعمني، ومؤسسة عريقة أشعرُ بالإنتماء إليها، أتحدثُ عن ريتش اديكاشن فند..”
اسراء أبو مطير، ١٩ عامًا، رفح – جنوب قطاع غزّة

عن Ahmad Hammad

شاهد أيضاً

العفيفي: لا يوجد تخصصات قمّة أو قاع فأينما وجدت نفسك أبدع

“حصدتُ في الثانوية على معدل ۹۹.۲% عن التخصص العلمي، واخترتُ بعدها أن ألتحق باللغة الإنجليزية …

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
>